مغرب المواطنة مدير النشر: خالد الرحامني / E-mail: info@mouatana.com
مجموعة أكديطال تفتتح المصحة الدولية موكادور بالصويرة
مغرب المواطنة2024-07-04 10:19:35
للمشاركة:

مجموعة أكديطال تفتتح المصحة الدولية موكادور بالصويرة

مجموعة أكديطال تفتتح المصحة الدولية موكادور بالصويرة

افتتحت مجموعة أكديطال، الرائدة في مجال الصحة الخاصة بالمغرب، يوم الأربعاء بالصويرة، المصحة الدولية موكادور والتي تعد منشأة صحية متعددة التخصصات تلتزم بأعلى المعايير الدولية.

وجرى حفل افتتاح هذه المؤسسة الصحية المتطورة، بحضور، على الخصوص، مستشار جلالة الملك، السيد أندري أزولاي، والرئيس المدير العام لشركة أكديطال، رشدي طالب، ومنتخبين، وممثلي السلطات المحلية، بالإضافة إلى شخصيات أخرى.

وتعتبر المصحة الدولية موكادور بنية صحية متعددة التخصصات تغطي مجموعة واسعة من التخصصات الطبية والجراحية بطاقة استيعابية تقدر ب 166 سريرا، وتوفر لسكان المنطقة أحدث المعدات من الجيل الحديث المخصصة لعلاج جميع الأمراض، من الخفيفة إلى الأكثر تعقيدا.

وفي تصريح للصحافة بهذه المناسبة، قال السيد أزولاي، إن مدينة الصويرة حققت قفزة تاريخية بفضل افتتاح هذه المصحة التي تجسد من جميع النواحي النموذج والفضيلة والحداثة والاستجابة التي تقدمها بلادنا اليوم لمواطنيها.

وأضاف أنه “باستثمار يزيد عن 250 مليون درهم، ستقدم المصحة الدولية موكادور للمرضى خدمات طبية عالية الجودة في أمان تام، وتلبي العديد من الاحتياجات الصحية، من الأمراض المعقدة إلى المتابعة الطبية المنتظمة”.

وتابع السيد أزولاي أن “هذه المصحة تثير الإعجاب بمستوى أدائها وعقلانية تنظيمها وصرامة عملها”، معربا عن ثقته في قدرة هذه المنشأة الصحية الجديدة على تلبية الاحتياجات الصحية ليس فقط لسكان الصويرة، بل أيضا زوار المدينة.

من جانبه، أكد السيد طالب، أن هذه المؤسسة الصحية مصممة وفق معايير عالمية عالية وتوفر مزايا كبيرة، لا سيما المركز المتخصص في تشخيص الأورام السرطانية وعلاجها.

وقال إن المصحة الدولية موكادور “هي الأولى من نوعها في الإقليم، وستسمح لمرضى السرطان بتلقي الرعاية في عين المكان، دون الحاجة إلى التنقل إلى مدن أخرى، وهو أمر مهم بشكل خاص لأولئك الذين يحتاجون إلى علاج طويل الأمد، غالبا على مدى عدة أسابيع أو حتى أشهر”.

وأضاف السيد طالب، أن من بين مميزات هذه المصحة قسم أمراض القلب، المجهز بتقنيات متقدمة لتشخيص وعلاج أمراض القلب، بما في ذلك التصوير الشامل بالمعدات الحديثة مثل التصوير بالرنين المغناطيسي، مما يسمح بالتدخلات الطارئة في أي وقت.

وأشار إلى أن افتتاح هذه المنشأة الصحية الجديدة ساهم في خلق 194 منصبا منها 129 في المجال الشبه الطبي باستثمار قدره 256 مليون درهم.

وتم تصميم المصحة الدولية موكادور وفقا معايير أكثر صرامة من ناحية النظافة الصحية الدولية للمستشفيات، مع التركيز على تحسين تجربة المريض، وتضم 8 غرف جراحة متطورة، وقسم إنعاش يضم 12 غرفة للإنعاش متعددة الوظائف وكذلك لأمراض القلب والشرايين، بالإضافة إلى 6 حاضنات مخصصة لإنعاش حديثي الولادة.

بالإضافة إلى هذه المرافق، يوجد بالمصحة وحدة للعناية المركزة، فضلا عن إنشاء وحدة أمراض القلب التداخلية مجهزة بتقنيات متقدمة، ويسمح هذا القسم بعلاج أمراض القلب والشرايين والأمراض العصبية، ويشتمل على غرفة قسطرة وغرفة مخصصة لاختبارات الجهد.

كما تتوفر المصحة على مرافق حديثة، تشمل قسم الولادة وقسم التنظير، مما يضمن رعاية عالية الجودة وتجربة مثالية للمريض، إلى جانب وحدة الأمومة، وحضانة الرضع.

وتتميز المصحة الدولية موكادور بمركر أورام متكامل مخصص لتشخيص و علاج السرطان، يشتمل على مستشفى نهاري للعلاج الكيميائي، بالإضافة إلى وحدة للعلاج الإشعاعي مجهزة بأحدث جيل من المسرعات الخطية للعلاج الإشعاعي والتي تضمن جودة الرعاية و سلامتها، وكذا جهاز قياس الجرعات.

ويعزز هذا المركز التزام المصحة بالتميز في علاج الأورام ويساعد على توفير استجابة شاملة لاحتياجات المرضى.

كما تتيح المصحة الدولية موكادور التي صممت من أجل التفوق في الرعاية الصحية، مسارا صحيا مبتكرا مع دعم فردي.

وتتوفر المصحة على خدمة طوارئ متاحة 24 ساعة على 24، و7 أيام في الأسبوع لاستقبال المرضى في الحالات الحرجة، حيث تضمن التواجد المستمر لأطباء الإنعاش و التخدير في العناية المركزة. وتعتبر هذه الاستجابة أمرا بالغ الأهمبة للإدارة المثلى لحالات الطوارىء.

وبالإضافة إلى ذلك، تضم المصحة الدولية موكادور مختبرا للتحاليل الطبية ومركزا للفحص بالأشعة يتضمن جهاز التصوير بالرنين المغناطيسي، والماسح الضوئي، والأشعة السينية القياسية، والأشعة التصويرية، والموجات فوق الصوتية والتصوير الإشعاعي للثدي.

وتهدف هذه المرافق المتطورة إلى تحسين مسارات علاج المرضى وتسريع عمليات التشخيص ورعاية المرضى.

مجموعة أكديطال تفتتح المصحة الدولية موكادور بالصويرة

 

مغرب المواطنة
للمشاركة: