بعد إحساسهم بالطمأنينة ببلدهم المغرب الطلبة المستقدمين من الصين والمقيمين بمكناس يبعثون رسالة شكر وولاء لصاحب الجلالة

شارك

بعد إحساسهم بالطمأنينة ببلدهم المغرب الطلبة المستقدمين من الصين والمقيمين بمكناس  يبعثون رسالة شكر وولاء لصاحب الجلالة بعد إحساسهم بالطمأنينة ببلدهم المغرب الطلبة المستقدمين من الصين والمقيمين بمكناس  يبعثون رسالة شكر وولاء لصاحب الجلالة بعد إحساسهم بالطمأنينة ببلدهم المغرب الطلبة المستقدمين من الصين والمقيمين بمكناس  يبعثون رسالة شكر وولاء لصاحب الجلالة بعد إحساسهم بالطمأنينة ببلدهم المغرب الطلبة المستقدمين من الصين والمقيمين بمكناس  يبعثون رسالة شكر وولاء لصاحب الجلالة بعد إحساسهم بالطمأنينة ببلدهم المغرب الطلبة المستقدمين من الصين والمقيمين بمكناس  يبعثون رسالة شكر وولاء لصاحب الجلالة بعد إحساسهم بالطمأنينة ببلدهم المغرب الطلبة المستقدمين من الصين والمقيمين بمكناس  يبعثون رسالة شكر وولاء لصاحب الجلالة

مكناس :عبد الصمد تاج الدين

بمبادرة تلقائية من الطلبة المغاربة المقيمين مؤقتا بمستشفى سيدي سعيد بمكناس والقادمين بتعليمات من صاحب الجلالة الملك محمد السادس من مدينة ووهان الصينية بعد انتشار فيروس كورونا بهدا البلد ، عبر مجموع هؤلاء الطلبة صباح يوم السبت 8 فبراير الجاري أمام مدخل مقر إقامتهم بذات المستشفى عن امتنانهم وشكرهم العميق لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على العناية الكبرى والرعاية المولية السامية التي حضيت بها مجموعتهم العائدة من مدينة ووهان الصينية بعدما أعطى تعليماته السامية للتكفل برعاياه والعمل على استقدامهم من وسط بؤرة انتشار فيروس كورونا ،حيث تمت العملية بترتيبات جيدة وفي ظروف ممتازة .
وقد تتبعت الصحراء المغربية لحظات تنظيم هده الوقفة الاحتفالية التي شهدها فضاء مستشفى سيدي سعيد وشارك فيها مجموع هؤلاء الطلبة حاملين الأعلام الوطنية وصور صاحب الجلالة الملك محمد السادس ولافتة كتبت عليها عبارات الشكر والامتنان للسدة العالية بالله مقابل رعايته المولوية الشريفة ،مرددين النشيد الوطني وشعارات شكر و رفع دعوات لجلالته وأسرته العلوية الشريفة بالصحة والعافية. كما كانت المناسبة فرصة للإشادة أمام وسائل الإعلام بظروف الإقامة الممتازة بفضاءات المستشفى والمستلزمات المتوفرة داخل المؤسسة الصحية سيدي سعيد بمكناس ، منوهين بخدمات الأطقم الطبية والتمريضية الساهرة على مراقبة وتتبع حالتهم ، الشعور نفسه أكدته إحدى أمهات الطلبة العائدين إلى بلدهم المغرب والتي كانت تتكلم باسم أولياء واسر المجموعة المرحلة إلى مكناس ، معبرة عن ارتياحها الكبير ومعها باقي أسر وعائلات الطلبة الآخرين لظروف استقبالهم الجيدة والعناية الكبيرة والطمأنينة المقدمة لهم، رافعة بدورها الشكر والولاء لصاحب الجلالة على كريم العناية المولوية التي شملت فلذات أكبادهم.
جدير بالذكر أن عملية إعادة المواطنين المغاربة ال: 167 من مدينة ووهان الصينية والتي مرت نهاية الأسبوع الماضي كما كان مخططا لها تنفيذا لأمر الملك محمد السادس ،تركت ارتياحا كبيرا لدى الرأي العام الوطني وأسر المرحلين من رعايا صاحب الجلالة ، كما انه لم يثبت حسب ما أعلنته سفارة المغرب أخيرا ببيكين تسجيل آية حالة إصابة بفيروس كورونا في صفوف الجالية المغربية المقيمة بالصين إلى حدود يوم الجمعة 7 فبراير الجاري . مكناس :عبد الصمد تاج الدين
مغرب المواطنة