قافلة طبية متعددة الاختصاصات بإقليم تاونات قدمت خدماتها الصحية لعدد كبير من ساكنة اهل تاونات وتابع خدماتها المقدمة عامل إقليم تاونات

شارك

قافلة طبية متعددة الاختصاصات بإقليم تاونات قدمت خدماتها الصحية لعدد كبير من ساكنة اهل تاونات وتابع خدماتها المقدمة عامل إقليم تاونات قافلة طبية متعددة الاختصاصات بإقليم تاونات قدمت خدماتها الصحية لعدد كبير من ساكنة اهل تاونات وتابع خدماتها المقدمة عامل إقليم تاونات قافلة طبية متعددة الاختصاصات بإقليم تاونات قدمت خدماتها الصحية لعدد كبير من ساكنة اهل تاونات وتابع خدماتها المقدمة عامل إقليم تاونات

تماشيا مع سياسة القرب التي أرسى دعائمها وأسسها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، وفي إطار العناية والاهتمام اللذين يوليهما للعمل الاجتماعي، فقد قام السيد سيدي صالح داحا عامل إقليم تاونات يوم السبت 26 اكتوبر 2019 بزيارة لكل من المستشفى الإقليمي لتاونات وثانوية المنصور الذهبي بجماعة تيسة، حيث أشرف على إعطاء الانطلاقة والمتابعة الميدانية لفعاليات القافلة الطبية الاجتماعية المنظمة من طرف جمعية "صفوف الشرف" "les Rangs d’honneur"
بتعاون وتنسيق مع عمالة إقليم تاونات والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية وبدعم من طرف كل من المجلس الإقليمي لتاونات وجماعات تاونات وتيسة وقرية ابا محمد المستهدفة بهذه القافلة الطبية.
وفي هذا الإطار، فقد قام السيد عامل الإقليم مرفوقا بكل من السيد الكاتب العام للعمالة ورؤساء المصالح الأمنية والسلطات المحلية بجولة عبر مختلف المرافق والأجنحة المحتضنة لفعاليات القافلة الطبية حيث اطلع على الظروف العامة لسيرها وتفقد أوضاع المرضى المستفيدين للاطمئنان على حالتهم كما قدمت له شروحات من طرف مسؤولي الجمعية والمندوب الإقليمي لوزارة الصحة والأطر الطبية المشرفة على القافلة.
وقد أشرف على تأطير هذه القافلة الطبية التي تستهدف ما بين 1000 و 1500 مستفيدا تابعين لكل من جماعات تاونات وتيسة وقرية ابا محمد، طاقم يتكون من 120 من الأطر الطبية وشبه طبية والإدارية التابعة لكل من المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة وجمعية صفوف الشرف منها 71 طبيبا و 32 ممرضا وممرضة و 17 إداريا ومؤطري الورشات .
وشملت الحملة إجراء تدخلات جراحية في الجراحة العامة وطب الأسنان وفحوصات طبية في عدد من التخصصات وهي الأنف والأذن والحنجرة وطب العيون والعظام والمفاصل والنساء والتوليد والأطفال والأمراض الجلدية والقلب والشرايين والجهاز الهضمي والسكري والأمراض النفسية بالإضافة إلى الطب العام.
كما تم تسخير عيادتين طبيتين متنقلتين لكشف أمراض النساء وتتبع الحمل وسرطان الثدي وأجهزة الفحص بالصدى ومعدات لجراحة الأسنان وأجهزة تخطيط القلب وقياس البصر والضغط الدموي والسكري من طرف المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة، وتوزيع الأدوية بالمجان على المستفيدين .ومن بين الأنشطة المواكبة لهذه المبادرة الإنسانية النبيلة، فقد تم تنظيم مجموعة الورشات المنظمة من طرف اطر جمعية صفوف الشرف لفائدة أساتذة التعليم بمركز التكوين المستمر بجماعة تاونات والتي تمحور موضوعها حول التحسيس والتوعية بخطورة بعض الأمراض المزمنة وطرق الوقاية منها كالتأخر الدماغي والتوحد والاكتئاب والقلق عند الأطفال والإفراط الحركي، وغيرها.
ويندرج تنظيم هذه القافلة الطبية في نسختها الثانية خلال هذه السنة بالإقليم، في إطار المبادرات التي تقوم بها جمعية صفوف الشرف والهادفة إلى تقريب الخدمات الصحية من ساكنة المناطق الجبلية والنائية عن المؤسسات الصحية والتي توجد في وضعية هشة وتمكينهم من الولوج إلى الخدمات الصحية المتخصصة وتخفيف الضغط على المؤسسات الصحية وتجاوز النقص الحاصل في الأطر الطبية المتخصصة، وذلك تماشيا مع روح وفلسفة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تعد ورشا ملكيا رائد أطلق سنة 2005 وأعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله انطلاقة مرحلتها الثالثة بتاريخ 19 شتنبر 2018 والتي تركز في برامجها على السعي للنهوض بالرأسمال البشري والعناية بالأجيال الصاعدة ودعم الفئات الهشة ومعالجة أبرز أسباب النقص في مجال التنمية البشرية طيلة مراحل حياة الفرد، وتكريسا كذلك لثقافة التضامن والتآزر التي تهدف إلى الحد من الفقر والتخفيف من معاناة الفئات المعوزة والفقيرة.
علمي عروسي محمد
مغرب المواطنة