مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى

شارك

مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بإفران يتوج فيلم * حورية*لأسامة عزي بالجائزة الكبرى

أسدل الستار يومه السبت 31 غشت عن فعاليات النسخة الواحدة والعشرين من مهرجان الأرز العالمي للفيلم القصير بمدينة إفران ، بحضور شخصيات وازنة ،علاوة على وجوه بارزة في عالم السينما المغربية والعربية.
مامييز هذا العرس الفني هي تلك الإلتفاتة النبيلة من قبل إدارة المهرجان والتي تجسدت من خلال تكريم وجوه بارزة ، أسدت خدمات جليلة في مجال الفن التشكيلي ، والإخراج السينمائي، هي إذن ليلة الإعتراف والوفاء لأهل الفن الذين أبدعوا من خلال إنتاجات فنية، حيث ثم تكريم كل من الفنان أوعبي عبد الله، و الفنانة مومن رحمة ، و المخرج المرحوم أمين نقراشي.
ولاثمة شك في كون هذه التظاهرة الفنية قد قدمت الإضافة اللازمة لتوهج المشهد السينمائي بإقليم إفران خاصة ، وباقي ربوع المملكة بصفة عامة، من خلال إدخال الإنتاجات السينمائية لمختبر التشريح الدقيق، للوقوف على مواطن القوة والضعف داخل الإنتاجات السينمائية، ومن ثمة العمل على الرفع من الجاهزية والتنافسية ، للارتقاء بالمشهد السينمائي المغربي وجعله في مصاف البلدان الرائدة في هذا الميدان.
لحظات من التشويق والإثارة شهدتها قاعة المناظرات بمدينة إفران ، حبست معها أنفاس كل المتتبعين لهذه المسابقات الشرسة ، بين الإنتاجات السينمائية ، والسؤال العريض لمن ستبتسم الجوائز المخصصة لأحسن الإنتاجات على مستوى الأفلام العالمية المشاركة في مسابقة الأرز الذهبي من جهة، ومن جهة أخرى مسابقة كتابة السيناريو؟.
وقد عادت جائزة المهرجان الكبرى
في صنف الأفلام القصيرة للمخرج أسامة عزي عن فيلم "حورية". أما جائزة لجنة التحكيم فقد كانت من نصيب الفيلم الإيراني "المنظفة" في حين احتل محفوظ عبد الخالق الجائزة الثالثة عن فيلم "رغما عن أنفه".
كما نوهت لجنة التحكيم بفيلمي " الطريق إلى الجنة"، وآسية"، في الوقت الذي عادت فيه الجائزة الثالثة لأحسن إخراج لمحمد أوماغي عن فيلم" الشانطي".
وبخصوص مسابقة السيناريو فقد كانت الجائزة الكبرى للمهرجان من نصيب مصطفى أوفقير عن فيلم" أيقونة دادس" ل فاطمة ملال، أما الجائزة الثانية فقد عادت لأسامة رمزي عن فيلم" سرقة منتصف الليل"، في حين احتل فيلم "رغما عن أنفه" لمحفوظ عبد الخالق المرتبة الثالثة.
وقد تخلل حفل الإختتام وصلات فنية ألهبت الجماهير الحاضرة ، كما تم توزيع شواهد تقديرية على المشاركين في الورشات التكوينية التي اهتمت بالسيناريو، وتقنيات التصوير والصوت، بعد ذلك كان الجميع على موعد مع فيلم "حورية "للمخرج أسامة عزي الفائز بالجائزة الكبرى للمهرجان.

إعداد : سعيد الحجام
مغرب المواطنة