بلاغ إنداري لأطباء المستعجلات بمستشفى حماني صغيري بلمعطي أرفود.

شارك

بلاغ إنداري لأطباء المستعجلات بمستشفى حماني صغيري بلمعطي أرفود. بلاغ إنداري لأطباء المستعجلات بمستشفى حماني صغيري بلمعطي أرفود.

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي على ”الفيسبوك”، صورة لبلاغ إنداري لأطباء المستعجلات بمستشفى حماني صغيري بلمعطي أرفود.

واعتبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن هذه الصورة تعكس حالة الوضع المأسوي الذي يشهده القطاع الصحي بالمدينة، حين قال أحد المعلقين على الصورة “ هي بادرة طيبة من أطباء المستشفى الذين لخصوا حال القطاع بالمدينة”، وأضاف آخر “االمستشفيات والمستوصفات في البلاد من طنجة إلى لكويرة تعرف أزمة كارثية، وهذا مؤشر على الامبالات وعدم الاهتمام المقصود من طرف الدولة بصيغة أخرى أن الدولة مصممة بما فيه الكفاية على وضع حد نهائي للصحة العمومية إذا أصبح يدق ناقوس الخطر على الطبقات العريضة من الشعب”،

وتضمن البلاغ في طياته مطالب أطباء المستعجلات بالمستشفى السالف الذكر يدعون فيه السيد والي جهة درعة تافيلات وكذلك مدير المستشفى المحلي بالمدينة، ومن يهمه الامر من هيئات المجتمع المدني وغيرها، من أجل تظافر الجهود لنهوض باوضاع المستشفى المحلي وكذلك تزويده بالمعدات الضرورية للعمل، بالإضافة إلى سد النقص الحاصل في الاطر الطبية لتحسين ظروف إشتغالهم، وضمان حق المواطنيين في التطبيب.

وعبر الاطباء عن إستيائهم من التجاهل والتهميش الذي يعرفه مستشفى حماني بلمعطي بأرفود، مستنكر سياسة الأذن الصماء التي تنهجها الجهات المسؤولة، بالإضافة إلى معانتهم من التعنيف اللفظي والجسدي بصفة مستمرة من قبل بعض المواطنين .

والجدير بالذكر أن هذا البلاغ تم رفعه إلى الجهات المعنية في 29 يليوز من هذه السنة، هددت فيه الأطر الصحية بالمستشفى الجهات المعنية بالإستقالة في عدم تحقيق مطالبهم.


يونس حالمي مغرب المواطنة