اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع قطاع الصحة بإقليم تاونات

شارك

اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع  قطاع الصحة بإقليم تاونات اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع  قطاع الصحة بإقليم تاونات اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع  قطاع الصحة بإقليم تاونات اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع  قطاع الصحة بإقليم تاونات اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع  قطاع الصحة بإقليم تاونات اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع  قطاع الصحة بإقليم تاونات اطلالة معرفية عن انطلاقة أشغال مجموعة من مشاريع  قطاع الصحة بإقليم تاونات

في إطار سياسة القرب التي أرسى دعائمها وأسسها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، فقد أشرف السيد أنس الدكالي وزير الصحة بمعية السيد سيدي صالح داحا عامل إقليم تاونات يوم الجمعة 28 يونيو 2019، وبحضور السيد الكاتب العام للعمالة ورئيس المجلس الإقليمي ونواب ومستشارو الإقليم في البرلمان ورؤساء المصالح الأمنية ورؤساء المصالح الخارجية الإقليمية المعنية والمنتخبين على إعطاء انطلاقة أشغال بناء وتجهيز مستشفى القرب بجماعة تيسة ، الذي رصد له غلاف مالي إجمالي يفوق 83 مليون درهم بتمويل من طرف وزارة الصحة.
هذا المشروع الذي يتم بناؤه على مساحة إجمالية تقدر ب 16.483 متر مربع يتكون من جناح للطبيب الجراح والولادة ووحدة طبية تقنية تشتمل على المستعجلات والفحوصات الخارجية ومركب جراحي ومرافق عامة و إدارية وسكن وظيفي، يهدف إلى تحسين وتقريب الخدمات الصحية المقدمة للمرضى وتعزيز ولوج ساكنة جماعة تيسة والجماعات المجاورة للعرض الصحي الاستشفائي وتوفير فضاءات ملائمة لخصوصيات التكفل الطبي بالمرضى.
وبجماعة تاونات أشرف السيد الوزير والسيد عامل الإقليم على وضع الحجر الأساس لأشغال تهيئة فضاءات الاستقبال بالمستشفى المذكور على مساحة تقدر ب 200 متر مربع رصدت له تكلفة إجمالية تقدر ب 1.100.000,00 درهم.
ويهدف هذا المشروع الذي يتكون من فضاء للاستقبال والتوجيه وجناح للولادة إلى تعزيز البنيات التحتية للمؤسسات الاستشفائية وجعلها فضاء للحياة لجميع الرواد وتحسين جودة فضاءات الاستقبال والتوجيه وتنظيم عملية ولوج المرتفقين وضمان راحة الشغيلة الصحية والمرضى ومرافقيهم بالمؤسسات الصحية. وتم بنفس المناسبة تسليم مفاتيح سيارتي إسعاف رباعيتي الدفع للمندوبية الإقليمية للصحة بهدف تعزيز حظيرة سيارات الإسعاف بالإقليم .
كما قاما بجولة عبر مرافق وأجنحة المستشفى لتفقد سيرها والاطمئنان على حالة المرضى حيث قدمت لهما شروحات من طرف السيد المندوب الإقليمي ومدير وأطر المستشفى.
ومساء نفس اليوم قام السيد الوزير رفقة السيد عامل الإقليم بزيارة ميدانية تفقدية لمستشفى القرب بجماعة غفساي.
علمي عروسي محمد
مغرب المواطنة