الجمعية الخيرية الاسلامية بباب الخوخة فاس تنظم مع جمعية كفاءات مبادرة التنمية =امسية فنية متنوعة لتخليد احتفاليتهما بالدكرى الثالثة والاربعين لعيد المسيرة الخضراء =

شارك

الجمعية الخيرية الاسلامية بباب الخوخة فاس تنظم مع جمعية كفاءات مبادرة التنمية =امسية فنية متنوعة لتخليد احتفاليتهما بالدكرى الثالثة والاربعين لعيد المسيرة الخضراء = الجمعية الخيرية الاسلامية بباب الخوخة فاس تنظم مع جمعية كفاءات مبادرة التنمية =امسية فنية متنوعة لتخليد احتفاليتهما بالدكرى الثالثة والاربعين لعيد المسيرة الخضراء = الجمعية الخيرية الاسلامية بباب الخوخة فاس تنظم مع جمعية كفاءات مبادرة التنمية =امسية فنية متنوعة لتخليد احتفاليتهما بالدكرى الثالثة والاربعين لعيد المسيرة الخضراء =

توافد على فضاء قاعة العروض للمركب الاجتماعي المتعدد الاختصاصات بباب الخوخة فاس عشية يوم الجمعة 9 نونبر2018عدد كبير من الشخصيات الوازنة من بينهم رئيس مقاطعة فاس المدينة وممثلة مجلس عمالة فاس ورئيس الجمعية الخيرية الاسلامية السيد الحاج محمد مفيد وبعض المحسنين والمنتخبين وعدد من النزلاء الجمعية الخيرية الاسلامية باب الخوخة فاس
وبعض رجال الاعلام
وقد تابع هدا الحضور لوحات فنية من الفن العصري والشعبي واهازيج الفرق الفنية للفن العيساوي وفن الهيثي لتخليد الاحتفال بالدكرة 43
وداخل فضاء هدا الحفل فقد القى السيد محمد مفيد رئيس الجمعية الخيرية الاسلامية مداخلة امام انظار الحاضرين في هد اللقاء حيث اكد فيها بالترحيب بالحضور في هدا الحفل الفني داخل فضاء المركب الاجتماعي المتعدد الاختصاصات بباب الخوخة ووجه تشكراته لكل من لبى الدعوة الموجهة لهم لكي يعبروا من خلال مشاركتهم نزلاء هدا المركب الاجتماعي احتفالاتهم بدكرى المسيرة الخضراء المضفرة
ثم اضاف السيد الرئيس الجمعية في مداخته كدلك بالحديث على الحضور المكثف في هدا اللقاء فعتبره عربون ووفاء وطنية وتضامن مع هؤلاء النزلاء من اطفال وايتام وعجزة ةتحسيسهم بارقى معاني التكافل الاجتماعي واسمى تجلياته ووان المجتمع يفكر ويقاسمهم جزءا من وقته وافراحه والله تعالى هو الدي سيجازيكم
ثم انتقل السيد الحاج محمد مفيد رئيس الجمعية الخيرية الاسلامية باب الخوخة فاس في الحديث في مداخلته بالحديث على ان المسيرة الخضراء تعتبر جزءا من الرصيد النضالي الوطني ومن التراثالحضاري لبلادنا وجب العناية به ونقله للاجيال الجديدة وايصال ما تحمله من قيم وطنية والتزام ووفاء وصدق واخلاص وايثار ونكران الدات وروح المسؤولية والتضحيىة من اجل التوابث الوطنية والمقدسات الدينية واشراف المستقبل بتفاؤل وبحسن وطني كما انها مناسبة تستحضر من خلالها التلاحم الدائم الدي ظل على مر التاريخ يربط العرش بالشعب في الدفاع عن وحدة الوطن ومقدساته
واختتم السيد رئيس الجميى مداخلته

المواطنة